آخر الأخبار
الـرئيســية -> أقـــلام -> من الدور السادس.. إلى جميع من نحب!

من الدور السادس.. إلى جميع من نحب!

FacebookTwitterGoogle+LinkedInEmail

sayel

تمت كتابة هذه السطور في الدور السادس من المبنى الإداري لمدينتنا الجامعية في الرياض، ويحق لإدارتنا اليوم أن تعلن عن مكانها الطبيعي، كما يحق قبل ذلك لجميع من ينتسبون لجامعتنا أن يعرفوا أين استقرت إدارتنا.. وكيف يصلون إليها!الميزة الأهم لهذا المكان (المبنى الإداري)، هي سهولة الوصول للإدارة التي تحتاج إلى التواصل معها، ففي حالتنا مثلاً، كل ما عليك فعله (زميل أو طالب) بعد الولوج إلى أي مصعد من المصاعد الستة (إن كانت تعمل بكامل طاقتها) والضغط على الرقم 6، ستجد مدخلك إلى إدارتنا تحت مسمى (العلاقات)! هل هناك ما هو أسهل من هذا؟! أليس هذا هو ما يؤرق كل مراجع لبعض الأجهزة الحكومية من احتياج الزائر إلى دليل سياحي لكي يصل إلى وجهته المطلوبة؟!اليوم، تم إعفاء أحبتنا من هذا الهاجس في المبنى الإداري، أو كما يحب بعض الزملاء تسميته بـ (البرج الإداري للجامعة)! فالوصول إلينا سهل، ونشكر كل من سيحرص على التواصل معنا في اليسيرة والعسيرة، مؤكدين اليوم أننا لن نتنازل عن اعتزازنا بثنائكم المستمر على رحابتنا، وأننا متمسكين في حقنا بالترحيب بالجميع في إدارة يهمها الاقتراب من جميع من ينتسبون لجامعتنا.
ختاماً، خصصنا مساحة في هذا العدد للتنويه عن موقع إدارتنا وأرقام التحويلات الجديدة طبعاً، فكل ما لدينا لكم اليوم جديد.. ويا لروعة هذا الجديد بمن فيه من متجددي العطاء، كل هؤلاء يجددون معاً اعتزازهم بالانتماء لـ (جامة.. لصحّة وطن)!
الإدراة العامة للعلاقات الجامعية والإعلام كانت قريبة من الجميع دوماً.. ولكني أؤكد أنها اليوم للجميع أجلى.. وأقرب!

عبدالله صايل – رئيس التحرير

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

2 × 1 =

Scroll To Top