آخر الأخبار
الـرئيســية -> أخــــــــــبــار -> معالي مدير الجامعة يرعى فعاليات يوم البحث العلمي السابع بالأحساء

معالي مدير الجامعة يرعى فعاليات يوم البحث العلمي السابع بالأحساء

FacebookTwitterGoogle+LinkedInEmail

الأحساء ـ أسماء المغلوث، تصوير: محمد العبدالقادر

رعى معالي مدير الجامعة المدير العام التنفيذي للشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني الدكتور بندر بن عبدالمحسن القناوي يوم الخميس 12/4/2018م فعاليات مؤتمر يوم البحث العلمي السابع بالأحساء الذي ينظمه مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية في جامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية بالأحساء، وذلك بحضور المدير التنفيذي لمركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية الدكتور أحمد العسكر والمدير الإقليمي التنفيذي للشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني بالقطاع الشرقي الدكتور أحمد العرفج ورئيس مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية في القطاع الشرقي الدكتور علي القرني ونخبة من المتحدثين العالميين في مجال الأبحاث، بالإضافة إلى مشاركة 20 متحدث شفهي وعرض 89 ملصق بحثي من إعداد مجموعة من الباحثين والعاملين في القطاعات الصحية المختلفة وطلاب وطالبات جامعات المملكة ومبتعثي الجامعات الخارجية.

من جانبه، أوضح الدكتور علي القرني أن المؤتمر يعد واحدًا من أبرز المؤتمرات الطبية العلمية التي تقوم على رفع مستوى الخدمة الصحية المقدمة للمرضى من خلال تشجيع الباحثين على عرض أبحاثهم للمساهمة في تطوير هذا المجال. وأشار الدكتور أحمد العرفج على دور مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية في إبراز الباحثين المطورين وتشجيع ودعم الطاقات العلمية المتميزة وتقديم المساندة لهم في طرح بحوثهم التخصصية ومشاركتها مع جميع المختصين واكتساب الخبرة الكافية من الأطباء لكشف القصور حتى يتم تصويبها وتطويرها لكي يتم الإستفادة منها في مجال الطب والصحة.

بعد ذلك ألقى معالي المدير العام التنفيذي للشؤون الصحية بالحرس الوطني ومدير جامعة الملك سعود بن عبد العزيز للعلوم الصحية الدكتور بندر بن عبد المحسن القناوي كلمة شكر فيها المنظمين والحاضرين لهذا المؤتمر العلمي السنوي المتميز وأضاف عن مدى وأهمية تسليط الضوء على البحث العلمي مما يساهم في نهضة المجتمع وإيجاد حلول للمشاكل الصحية التي يواجهها القطاع الطبي مما يعزز ويحسن من أسلوب الرعاية الصحية والتي تسعى إلى تحقيقها حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان آل سعود – حفظهما الله – عن طريق الإهتمام وتشجيع القائمين على الأبحاث والإحتفاء بهم وتكريمهم.

فيما أشار معاليه إلى حرص وزارة الحرس الوطني في دعم مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية في القطاع الشرقي من خلال إفتتاحه إلى مرافق خدمات مختبر الحيوانات في الأحساء بطاقة إستياعبية تصل إلى 20 ألف حيوان وتم إبتعاث 14 طبيب بيطري تأكيدًا على تحقيق الأهداف العلاجية والرعاية المتكاملة والصحة المهنية. وأكد أيضًا أن دور الوزارة يكمن في دعم وتطوير المجال الطبي والإحتفاء بالباحثين وتشجيعهم على الإستمرار والحرص على أن يحظوا بالتقدير التام.

وشارك الباحث في الإصابات والحوادث الدكتور سليمان الغنام كضيف شرف ومتحدث رئيسي في المؤتمر ببحثه الخاص عن الحد من عبء الصدمات نحو تحسين صحة السكان وتحقيق رؤية 2030 مع شرح الأسباب وطرق الوقاية منها بشكل دقيق. تلى ذلك تكريم المنظمين والباحثين نظير جهودهم المبذولة على دعم هذا المؤتمر على مستوى مناطق المملكة ومن قطاعات طبية مختلفة.

وفي ختام المؤتمر خضعت الأبحاث المشاركة للتقيم من قبل لجنة تحكيم متخصصة، حيث حاز طالب الطب من جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل سالم المصطفى على المركز الأول بينما حصد المركز الثاني المساعد الاستشاري من قسم التصوير الطبي في مستشفى الملك عبدالعزيز بالحرس الوطني الدكتور أمير حامد أمير من فئة البحوث الشفهية. وفي جانب الملصقات البحثية، حقق الدكتور عبداللطيف سامي الراشد من قسم لجنة أبحاث الطلاب في جامعة الملك فيصل والطالبة من كلية الصيدلة الإكلينيكية في جامعة الملك فيصل دعاء جواد الجمعة على المراكز الأولى من هذه الفئة.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

two × 3 =

Scroll To Top