آخر الأخبار
الـرئيســية -> أخــــــــــبــار -> انطلاق (يوم الجودة) بفرع الأحساء

انطلاق (يوم الجودة) بفرع الأحساء

FacebookTwitterGoogle+LinkedInEmail

نبض الجامعة ـ أسماء المغلوث، تصوير: محمد عبدالقادر

نظم مستشفى الملك عبدالعزيز بالحرس الوطني في الأحساء ممثلًا بقسم الجودة وسلامة المرضى فعالية يوم الجودة العالمي في يوم الخميس 17/3/1439هـ الموافق 4/1/2018م بتنظيم العلاقات العامة والإعلام بالشؤون الصحية لوزارة الحرس الوطني بالقطاع الشرقي وعمادة الدراسات العليا بالجامعة تأكيدًا للدور الهام للمعايير في رفع نسبة الجودة في المنشأة الصحية.

من جهته ألقى مدير العلاقات العامة والإعلام بالشؤون الصحية لوزارة الحرس الوطني بالقطاع الشرقي الأستاذ قاسم العنزي كلمة بيّن من خلالها أهمية تطبيق الجودة والتعاون اللازم للوصول إلى أعلى مستوى في السلامة الصحية. ثم تحدث المدير الإقليمي التنفيذي للشؤون الصحية لوزارة الحرس الوطني بالقطاع الشرقي الدكتور أحمد العرفج عن مدى التزامنا كمنشأة طبية رائدة بمفهوم الجودة ليس نظريًا فحسب، بل عمليًا ووفق المعايير الدولية وذلك بحسب سياسة الشؤون الصحية لوزارة الحرس الوطني والتي تشدد على أهمية أن تكون الخدمات الرعاية المقدمة للمريض وفق أعلى معايير الجودة وأوضح كذلك أن مستشفى الملك عبدالعزيز وكباقي منشآت ومستشفيات الشؤون الصحية يولي الجودة أهمية كبرى كونها أصبحت شرطًاً أساسياً في العمل المتميز وبها نعالج الأخطاء والقصور ونعزز الجوانب الإيجابية. وأن إقامة مثل هذه الفعاليات يعزز من أهمية الجودة ومن شأنه التحسين المستمر في جميع القطاعات ومن ضمنها القطاع الصحي.

إلى ذلك شارك نائب المدير الإقليمي التنفيذي للشؤون الصحية في وزارة الحرس الوطني بالقطاع الشرقي الدكتور علي القرني بشرح مفاهيم الجودة ودور القيادة في إنجاز الإعتمادية العالية، وتناولت مديرة إدارة الجودة وسلامة المرضى في المدينة الطبية بالأحساء المكلفة الدكتورة سارة المطيري عن تطوير مؤشرات الأداء لدعم المشاريع لتطوير الجودة المبنية على الأدلة والبراهين العلمية، وأيضاً ثقافة العدالة بين المحاسبة والتعليم، من خلال معرفة كيفية التفريق بين الخطأ الطبي الناتج عن الإهمال أو الخطأ البشري أو العرضي، وكيف نتعلم من هذه الحوادث وضمان عدم تكرارها للوصول إلى النتيجة المرجوة في خلق مؤسسة ذات إعتمادية عالية. ووافقها الحديث مدير إدارة الجودة وسلامة المرضى في مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بجدة الدكتور أشرف الصحفي حيث تطرق إلى دور المريض في تحفيز السلامة من خلال التأكيد على دوره في الحد من الأخطاء الطبية بتوضيح الأخطار المحتملة الحدوث من العلاج أو الأحداث العارضة.

فيما تطرقت الجلسة التالية عن كيفية الإبلاغ عن قرب حادث وشيك لسلامة المريض من خلال تجربة مديرة وحدة سلامة المرضى بالمدينة الطبية بالرياض الأستاذة سوزان العويس وكيفية تطوير وقت الإنتظار في قسم الطوارئ من إلقاء رئيس قسم الطوارئ المكلف الدكتور إلحاق نورالدين. بينما تناولت الجلسة الأخيرة عدة محاضرات توعوية كان أولها إحصائيات عن جودة المدن الطبية بالحرس الوطني وأنظمة السلامة والاجراءات التشغيلية المتبعة حسب المعايير العالمية من إعداد أخصائي قسم الجودة وسلامة المرضى بالمدينة الطبية بالأحساء الأستاذ سلطان السلمي، وتطرق أخصائي قسم الجودة وسلامة المرضى الأستاذ رمزي الشبيب عن كيفية تقليص الضرر المصاحب للمريض من خلال تطبيق معايير الإعتماد. بينما تحدث رئيس قسم التمريض بالمدينة الطبية بالأحساء الأستاذ رشيد كراولي عن كيفية منع الأضرار التي تؤثر على العناية بالمريض من جانب التمريض، وركز أخصائي السلامة من قسم إدارة السلامة بالمدينة الطبية بالأحساء الأستاذ محمد تيمور عن كيفية الوقاية من الأضرار التي تحدث داخل المنشأة الصحية وعرض أيضًا أخصائي إدارة الجودة في مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الدكتور محمد بلال مقصود بحثه الخاص عن كيفية الوقاية من الأضرار الناتجة من القصور وطرق معالجة الأخطاء.

وفي ختام البرنامج، تم تكريم الأقسام الحاصلة على أعلى نسبة في تطبيق معايير السلامة وهما قسم الجراحة وقسم النساء والولادة وكذلك تكريم أفضل المتميزين في الإبلاغ عن الحوادث العارضة في المستشفى والبالغ عددهم 12 شخص من مختلف الأقسام شاكرين تفانيهم على تطبيق تلك المعايير في سبيل تحسين مستوى الخدمة المقدم للمريض.

من جانب آخر، اشتملت الفعالية على أركان متنوعة كان أهمها ركن كلية العلوم الطبية التطبيقية لشرح قواعد السلامة العامة في المختبرات والرموز المستخدمة في المستشفيات وأيضًا وسائل السلامة المتبعة في حال تسرب الدم في المختبر وكيفية إستخدام القفازات الطبية والتخلص منها بالطرق الوقائية، وتواجد كذلك ركن السلامة من الحرائق والذي يتضمن تصنيفات وانواع الحرائق إما بسبب الأخشاب أو الأوراق أو الزيوت أو المواد الكهربائية وطريقة إطفاء كلٌ منها، وركن سلامة أدوات التجميل من احتوائها على المواد الضارة مع توضيح ماهية كل مادة ومدى ضررها على البشرة وكذلك شرحت الطالبات الآثار الجانبية من وضع مواد التجميل على الوجه لفترات طويلة بالنسبة للعاملات في المستشفيات، وتضمن ركنهم عرض فكرة العمل الجماعي ومدى تأثيره على المرضى من خلال مشاركة نصائح ومعلومات السلامة والوقاية من الأخطار الشائعة في المستشفيات ومصادر العدوى بشكل عام مع طرق أخذ الإحتياطات اللازمة لعدم إنتقالها من الشخص المصاب إلى السليم وتم ذلك بإشراف وكيلة كلية العلوم الطبية التطبيقية الدكتورة تهاني القرشي.

وكذلك تواجد ركن كلية التمريض الذي احتوى على شرح طرق الوقاية من حالات تدهور الوضع الصحي لمرضى قسم الطوارئ، واهمية سؤال المرضى عن المواد أو الأدوية التي يتحسس منها لتدارك أي خطأ في المستقبل مع توضيح أشكال الحساسية المختلفة وكذلك تم تخصيص ركن عن الأدوية الشائعة ومتشابهة الإسم لكن مختلفة التركيب مما تسبب إرباكًا لدى الصيدلي ومن شأنه الوقوع في خطأ وصف دواء مختلف ومن تنظيم طالبات مرحلة الإمتياز بالكلية.

وشارك مستشفى الملك عبدالعزيز بالأحساء كذلك بعدة أركان منها، ركن إدارة الأمن والسلامة والذي يهدف لنشر ثقافة السلامة والصحة المهنية لبناء ثقافة ذات جزء في الحياة اليومية من خلال التطرق إلى نصائح إرشادية عن المواد الكيميائية والسامة وحرائق المطبخ والكهرباء ونصائح السلامة في حال السقوط في المنزل والكسور والغرق والإختناق، وتوفر كذلك ركن تطعيم ضد الإنفلونزا للوقاية من الإصابة به. وتواجد أيضًا ركن لعمادة الدراسات العليا الذي تميز بعرض الملصقات التعليمية التي تحتوي على احصائيات لرفع مستوى معايير الجودة والسلامة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

3 × two =

Scroll To Top